01 سبتمبر 2008

أكبر فندق لا يسكن فيه أحد!


المصدر: Pricey

لدي فضول كبير تجاه كوريا الشمالية لأسباب مختلفة، فهي دولة شيوعية ومنغلقة على نفسها، فلا أحد يخرج منها إلا كبار المسؤولين والسياسين ولا أحد يدخل إليها إلا عدد قليل من السياح، التاريخ متوقف هناك عند حدود الحرب الباردة والشعب لا يسمع ولا يرى إلا ما يريده الحزب الحاكم، فهناك وسائل إعلامية يسيطر عليها الحزب ومن خلالها يبث شعاراته وبياناته ويصور للشعب أنه يعيش أفضل حياة.

ولأن كوريا الشمالية دولة شيوعية فلا غرابة من وجود مباني ضخمة لا فائدة منها، ومن أشهرها فندق ريوغيونع الذي يبلغ ارتفاعه 330 متراً وهو أضخم مبنى في كوريا الشمالية لكن يمكن أن تقول بأنه أكثر المشاريع فشلاً ولذلك كانت حكومة كوريا الشمالية تحذفه من صورها الرسمية! وأكثر من ذلك لا يمكن لأحد الحديث عن هذا الشيء الضخم الواضح للعيان لأنه يشير إلى فشل مشروع حكومي من المفترض ألا يفشل أبداً، تصور أنك ترى المبنى ولا تستطيع حتى الحديث عنه كأنه غير موجود!

الفندق يحوي 105 طوابق ومن المفترض أن يحوي 3000 غرفة وسبعة مطاعم دوارة، وهو على شكل هرم بثلاث أجنحة، بدأ العمل فيه سنة 1987م وكان من المفترض أن ينتهي العمل بعد عامين لكن توقف العمل لمدة 16 عاماً وعاد مرة أخرى في شهر إبريل من هذا العام!



هناك 9 تعليقات:

  1. مثير للفضول فعلا..
    اعتقد انه يجتاج الان الى ترميم قبل اكماله :]

    ردحذف
  2. الحكومة تتجنبه السبب لأنه فاشل...


    طب ليش فاشل اصلا!!!!

    ردحذف
  3. سليمان: هذا ما أظنه يحدث الآن، ومن المحتمل أن ينجز المشروع في 2010 أو 2011، هذا إن لم تحدث أي مشكلة أخرى.

    آدم: لأنه مشروع لم ينتهي، لأنه مبنى بلا نوافذ ولا أبواب ولا كهرباء ولا أي نوع آخر من الخدمات، كان من المفترض أن ينجز المشروع قبل أكثر من 15 عاماً ولم يحدث ذلك، كل هذه أسباب للفشل.

    ردحذف
  4. التصميم جميل بس يمكن قلة عدد السياح سبب الفشل اتمنى انه ينجز قريبا لانه اعجبني وان شاء الله اذا زرت كوريا ودي اسكن فيه :)

    اهلا بعودتك مع رمضان :)

    ردحذف
  5. abod: أسباب الفشل تكمن في التكلفة العالية، عدم وجود مال كافي، عدم وجود مصدر طاقة كافي، الفقر والمجاعة، أما السياح فعددهم قليل لأن كوريا الشمالية منغلقة على نفسها، أي مواطن كوري يتحدث مع شخص من الخارج قد يعرض نفسه لعقوبات كثيرة بحسب خطورة الحالة، قد يتعرض للسجن والتعذيب أو حتى القتل لو وصلته معلومة تفيد بأن العالم خارج كوريا أفضل من كوريا!

    هذه ليست مبالغات، وللأسف لا أظن أن الفندق سينجز في أي وقت لأن الإسمنت المستخدم في بناءه بدأ في التآكل والتفتت.

    ورمضان كريم :-)

    ردحذف
  6. والله لو ترى صورة ليلية عن طريق القمر الصناعي لكوريا الشمالية و كوريا الجنوبية لرأيت العجب ..

    كوريا الشمالية تعيش في ظلام دامس و كوريا الجنوبية تعيش في نور شديد ..

    طبعاً فرق بين الكوريتين و الظريف أن كوريا الشمالية معظم الشعب لا دين له !

    ردحذف
  7. مساعد: الفرق بينهما يقاس بالسنوات الضوئية، كوريا الجنوبية فيها سامسونج وهايونداي والشمالية فيها هذا الفندق البشع!

    حكومة كوريا الشمالية من أسوأ الحكومات في العالم قادها في الماضي معتوه حولوه إلى ما يشبه الإله وابنه الآن يحكم، الحزب جعل الشعب جائعاً خائفاً وجاهلاً وهذه هي النتيجة.

    ردحذف
  8. حسن عبيدسبتمبر 17, 2008

    برأيي ... من الخطأ أن يكون مثل هذا المشروع فندقاً ... خصوصاً في دولة مثل كوريا الشمالية ... حيث ان عدد السياح فيها ... ليس بذاك العدد الضخم ...

    من جانب آخر ... الأفضل برايي ان يكون هذا المشروع "مكاتب تجارية" ... فلا يوجد دولة تخلو من الشركات ... و التي بدورها تحتاج لمكاتب ...

    على ما يبدو ان كوريا كدولنا العربية ... دائماً المشاريع الحكومية فاشلة ...

    أشكرك على الموضوع ...

    ردحذف
  9. كوريا الشمالية
    لدي أسئلة كثيرة عنها ؟
    أود معرفة المزيد لكن انغلاقها على نفسها لا يساعد
    شكراً أخي

    ردحذف